• رؤيتنا : أن تكون برزتنا قلما حرا صادقا مبدعا
    رسالتنا : أن تكون برزتنا مثالا لمصداقية وموضوعية الكلمة وممثلة خير تمثيل للاسم الذي تحمله وتسعى دائما للم شتات القبيله المترامية الأطراف وحسب الامكانيات والسبل المتاحة لدينا مستعينين بما نملك من أقلام قادره على التغيير والابداع

عواطفنا ....... تتحكم

بن ماكس

:: عضو شرف ::
إنضم
20 مارس 2003
المشاركات
8,661
مستوى التفاعل
71
العمر
46
الإقامة
AbuDhabi
للاسراف في حياتنا وجوه متعددة ومختلفة فهناك الاسراف المادي المتمثل في

التبذير وشراء اشياء غير ضرورية او كمالية.

وما اريد الكلام عنه هنا هو الاسراف في المشاعر والعواطف فما ان يلتقي

شاب بفتاة ولو لاول مرة يشعر وكأن قلبه سيقفز من بين ضلوعه وتصبح تلك

الفتاة اقصى امنياته وطموحه ولو التقت فتاة بشاب واسمعها كلمة رقيقة ربما

لا يقصدها بل قالها عبثا فيصبح بين عشية وضحاها فارس احلامها وفي كلتا

الحاتين يسرف الانسان في تدفق عواطف تحرق الاعصاب والقلوب.

ولو ان شابا قوبلت مشاعره بالجحود من قبل اي فتاة اظلمت الدنيا في عينيه

وانقلبت حياته رأسا على عقب.

اما الفتاة فحالها حال لو تعرضت لمثل هذا الموقف فإنها ستشعر ان الدنيا

كلها ضدها وستضرب عن الطعام وعن النوم بل وعن كل الوان الحياة.

ولو واجهنا موقف ننكره من صديق لنا وبدون سابق انذار وبدون تقصي عن

الحقيقةينقلب عدوا لنا حتى قبل ان نستفسر وتمضي اياما واياما لتنقشع تلك

الزوبعة وتتضح الرؤية.

واريد التاكيد ان عواطفنا تتحكم في حياتنا بشكل كبير فلو كان مزاجنا بصحة

جيدة فتبدو الدنيا لنا ربيعا اخضر وكل ما تقع عليه عيننا هو جميل جميل نحب

الجميع نضحك نلهو نمازح هذا ونداعب ذاك ولو اعتّــل مزاجنا الشيء اليسير

فسننقم على الدنيا ويستحيل الجمال قبحا نأد الفرح في فرن الاحزان وينقلب

اللون الوردي الى سواد قاتم حتى حكمنا على الامور يتغير فما كنا بالامس

القريب نجده طبيعيا جدامن الامور سنجده اليوم شاذا وغير منطقيا.

ونبقى في تلك الحالة حتى يتحول همنا الى غول مفترس ننميه ونغذيه فيقضي
علينا.

لم لا نقتنع ان تلك امور خارجة عن ارادتنا وخارج نطاق التحكم فيها ولم لا

نرى ان الخيرة فيما اختاره الله لنا .

اوافقكم الرأي انه لابد للانسان من التأثر او الحزن لالم اعتراه ولكن لانسرف

في عواطفنا فلا ندمر اعصابنا وحياتنا بسبب عارض المَ بنا.

لم لاننظر للغد نظرة امل ونثق بالله ونفتح نوافذ قلبنا لاشعة الشمس تدفئه

وللقناعة كي ينخفض مستوى نبضه وخفقانه وتهدا ثورته.

كلمة اخيرة:لو اطلعتم على الغيب لاخترتم الواقع وتحياتي لكم جميعا.

بن ماكس
 

المـهــــــا

๑ . . عضو نشيط . . ๑
إنضم
6 فبراير 2003
المشاركات
286
مستوى التفاعل
2
العمر
39
الإقامة
الامارات
رائع اسلوبك سيدي بن ماكس .. و رائعه فكرتك في طرح الموضوع .. و رائعه كلمتك الأخيره (( لو اطلعتم على الغيب لاخترتم الواقع))

سيدي .. لا يستطيع الإنسان التحكم بمشاعره .. لأن الله تعالى خلق لنا القلب لكي نتأثر و خلق النفس لتشقى .. نثق بالله تعالى .. و نعرف أن كل شيء يبدأ صغيرا ثم يكبر .. إلا الحزن يبدأ كبيرا ثم يصغر .. و نعلم ان الغد سيكون أجمل بإذن الله تعالى .. و لكن نفوسنا تعز علينا ان لا نجعلها تعبر عن ما بداخلها ...

سيدي .. إعلم ان لو لا الدموع التي تغسل النفس .. و لولا الحزن الذي يريح البشر .. لما كان حالنا بهذا الحال .. فلا نقول ان تلك امور خارج عن إرادتنا .. هي خارج عن ارادتنا صحيح .. و لكنها تبقى بقعه في النفس و جرح قد ترك علامته في القلب ...

سيدي .. الحزن جميل .. لانه يشعرنا بمعنى السعاده بعد ذلك

في نفسي مقتنعه أن الحزن مهم في حياتنا .. يعطي الحياة طعم أجمل .. و كما أنني مقتنعه ان كل ما يصيبنا هو من عند الله .. أيضا مقتنعه ان الله لم يجعل الحزن إلا لفائدته للانسان

شكرا على موضوعك سيدي .. تقبل مني فائق الاحترام و التقدير على موضوعك الرائع ..

تحياتي لك
المهــــــــا
 

بن ماكس

:: عضو شرف ::
إنضم
20 مارس 2003
المشاركات
8,661
مستوى التفاعل
71
العمر
46
الإقامة
AbuDhabi
يعطيج العافية
كالعادة متميزه بالردود
أخيتي
مشكلتنا الحقيقيه هو اننا محرومين من نعمة الذكاء العاطفي المتمثل في حسن أستخدام عواطفنا بذكاءا ........ فالقلوب لدينا أصبحت كالفنادق ذات الغرف المتعدده ... وأخص هنا بعض الشواذ من الشباب والشابات ....
المنجرفين بقوة عاطفية كاذبه ناجمة عن معاناة نفسية او شعور بالنقص ..
ورغم ذلك
فإن أهمال العواطف قد يسبب للبعض أو دعينا نقول للسواد الأعظم بمتاعب صحية ونفسيه .... ولكن لماذا لانكون أمتا وسطا في كل امورنا .... حتى في المجالات العاطفيه والدنيويه .... وأن معك فيما ذهبت ألية من محاولة التمسك بالأمل وعدم إتاحة الفرصه للفشل في تدمير حياتنا .... وهذا لايعني أن ننسى ما عانينا من أزمات عاطفيه ... بل نقل أن نتناسى فهذا قد يريح قليلا ...

أشكرج يا المها على ردج الجميل
تحياتي لج
بن ماكس
 
أعلى