عرض مشاركة واحدة
قديم 18-06-2012, 12:45 PM   المشاركة رقم : 1
 
الصورة الرمزية آل بهلـول

آل بهلـول

๑ . . عضو مخضرم . . ๑

آل بهلـول غير متواجد حالياً









آل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثاليآل بهلـول نشيط ومثالي

"الضــربات التى لا تكســرنا..ُتقـــوينـــا "

افتراضي ملفــات لا تفكر بالضغط عليــها

السلام عليكم ايها الاحبة الاكارم

راوبط لا تفكر ان تضغط عليها..

فقط مجرد ان ترى مثل هذه الروابط...طنش تعش

قد يطرح البعض ممن تسول لهم انفسهم في الكثير من المنتديات وخاصة مواقع الرفع

ملفات بصيغ ملغومة...

الكل اصبح يعلم بان الملف الذي هو بصيغة

كود:
.exe
اما ان يكون برنامج معروف لتشغل اي برنامج تحتاجه او ان يكون فايروس

قد يكون هذا البرنامج المعروف ملغومـــا

لن اتطرق الى كيفية التلغيم وكشفها

مثلا برنامج realplayer الجديد

لا تقم بتحميله من اي مواقع رفع او اي منتدى

انما قم بتحميله من مواقع ذات ثقه ومعروفه عالميا مثل download.cnet.com

او بعض المنتديات يكون هناك فريق لفحص اي ملف يتم طرحه من قبل الاعضاء

هذه الملفات التى هي بهذه الصيغ لا تفكر بالضغط عليها:

كود:
.exe

.scr

.pif

.cmd
حيث انه لو تم تحويل ملف من صيغة

كود:
.exe

الى

.scr
سوف يعمل الملف بنفس عمل الصيغة .exe

بمعنى راح يعتبر مشغل تنفيذي للملف

طبعا اذا ضغط على اي من هذه الملفات

راح توصل رسالة التبليغ الى الهكر او المخترق ومن ثم سوف يكون له كامل الصلاحيه للتحكم في جهازك

يمعنى يقوم بتصوير الشاشه مباشرة كي يرى ماذا تفعل

ايضا يقوم بفتح كامير جهازك دون علمك

ويقوم بالتسجيل

وله الحريه الكامله لحذف ونقل الملفات من جهازه الى جهازك او العكس

مثل ما تطرقت في هذا الموضوع

http://www.alshohooh.ws/vb/showthread.php?t=103342

وقد يقوم بعض النفوس المريضه او المحترفين بالتلاعب بصيغة الملف حتي يصبح بهذا الشكل

مثلا فلنقل ان اسم الملف Dr.Faris

كود:
Dr.Faris.jpg.scr
ما ان يرى البعض صيغة jpg في الملف حتى يظن انه بنوعية image او صورة

فيتسرع بالضغط علي الملف

مع ان الملف بصيغة scr


لذا وجــب الحــــــذر

بو مـــانع






أمسيتُ أكتبُ أبجديـــــة َ غُربتي .. شعرًا بلا نَسَقٍ و لا إيحــاءِ

و أُذيبُ في حُلوِ المعاني وِحدتي .. فتصيرُ أُنسًا يكتسي بحيائي

رد مع اقتباس