بـاقي على دخول شهر رمضان المبارك ١٤٤٢

    • يــوم
    • ساعة
    • دقيقة
    • ثانية

العودة   برزة الشحوح - Barzat alshohooh > الْبَرْزَات الْأَدَبِيَّة > برزة القصص والروايات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-08-2013, 03:45 PM   المشاركة رقم : 31
 
الصورة الرمزية جرحي جديم..!

جرحي جديم..!

๑ . . عضو مؤسس . . ๑

جرحي جديم..! غير متواجد حالياً










جرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثالي

اذا أحسستم بالفراغ تذكروا أمنية الموتى

افتراضي


الحلقة الأخيرة

كان الاخ الاكبر لام شما "حسن" والذي يبلغ من العمر 60 سنة ملازمني اثناء فترة العزاء من الساعة السابعة صباحا وحتى العاشرة مساءً، وبعدها يرجع الى العين" 160 كم" حتى أخر يوم للعزاء وهو خارج من البيت.. قبلني على رأسي ذلك الشايب بلحيتة البيضاء، قائلاً شكراً على كل الذي بذلته مع أختنا وأنا أشهد إنك لم تقصر معها، ولن نجد صهر نفسك.. وأسال الله أن يرزقك زوجة صالحة تربي بناتنا أفضل تربية.. وأنا أول الحضرين في يوم زواجك .. وحتى الأن يتصل بي يومياً بعد صلاة العشاء .. بيض الله وجهه . كانت وفود المعزين من كل فج من السعودية وقطر والكويت . بارك الله فيهم ...
ماتت ام شما وتركت لي 3 بنات وانتهى العزاء. ويجب علي تغيير الاستراتيجية 180 درجة.. كي يمشي المركب بسلام في تلك الفترة التي اعتبرها من اهم الفترات الحرجة للبنات . وكنت احاسب على كل كلمة اقولها لهم . لان الوضع اصبح حرجا جدا .
ذهبت الى مدارس البنات وبحمد لله لم ينتهي التسجيل في بداية نوفمبر . وتم قبول البنات ..
دخلت غرفت نومي وجمعت الملابس وأرسلتهن إلى الهلال الأحمر. والملابس الداخلية قمت بحرقها تنفيذاً للوصية .. وتم توزيع الذهب على بناتها الثلاث بالتساوي، وحتى الأن موجودة لديهن .. تم ترحيل الصور الى مكان آمن حتى يكبرن البنات وسوف اوزع عليهم الصور وبعض المذكرات .
كانت بنتي الصغيرة آمنة تاتي من المدرسة في بعض الأحيان تبكي.. فقلت ما الذي يبكيكي ؟ فقالت البنات يقولون لي في المدرسة إمج ميتة .
لا أريد الخوض في المواجع في هذه الحلقة.
بعد 10 ايام من العزاء أتتني والدتي ليلاً ،فقالت أريد أن أتحدث معك في موضوع ، فقلت تفضلي يا أمي، أنا تحت أمرج . فقالت يجب عليك أن تتزوج ! فقلت إن شاء الله يا أمي ولكن بعد سنة.. لم تعلق على ما قلت .. ثم أتتني مرة أخرى بعد شهر تقريباً في ديسمبر 2008 .. فقالت لي هل فكرت في الزواج ؟ فقلت لا. ومن يريد الزواج مني وانا لدي ثلاث بنات !!! . ثم قالت إسمع يا أبوشما، يجب عليك الزواج عشان بناتك، لأن البنات محتاجات أم. تقوم على تربيتهم ومتابعت دروسهم وسد الفراغ الذي تركته امهم.. وتوجد بعض الشغلات الخاصة للبنات لاتعرفها. فقلت ان شاء الله يا امي . شوفي البنات اذا وافقن. سوف اتزوج .... وافقن البنات إلا "ميرة " البنت الوسطى . قالت مستحيل باباه يتزوج... وبعد اسبوع تم اقناع المزمزيل ميرة من قبل خالتي ... فقلت لامي شوفي اللي يناسبج . وسوف استخير.وبعد الإستخارة بكم يوم أتتني ام شما في المنام . لم أراها بهذا الشكل قط. وهي تصبغ أظفرها باللون اللؤلؤئي جالستاً على كرسي يشبة كرسي الملوك وهي مبتسمة، وتقول لي تزوج (فلانة) بنت خالك، وأعطتني مبلغ 100 الف درهم .. وأذكر في لندن عندما قال لها الدكتور سوف ترجعين الى الامارات وتموتين، فقالت لي في تلك الفترة إذا رجعت الامارات على هذا الحال سوف أختار لك زوجة كي أضمن حياة طيبة لبناتي ... وبعد كم يوم قالت لي والدتي حصلت لك بنت من بنات خالك سيف .. حافظة للقرآن . فقلت ( يالهوي) خالي سيف "شري" مايزوج حد (عيال خالي لاتعصبون ) j . فقالت إستخير . فقلت استخرت واتتني ام شما وقالت تزوج بنت خالك . ووافق خالي على الزواج.. ووافقت بنته قائلتاً ،اتتني افضل فرصة في حياتي للدخول إلى الجنة مع الرسول صلى الله عليه وسلم (قال صلى الله عليه وسلم " أنا وكافل اليتيم في الجنة كهاتين" وأشار بالسبابه والوسطى).
وفي تاريخ 25 فبراير 2009 تزوجت والحمد لله . ورجع الجو العائلي من جديد.. وأصبحت أمهم.. ولكن اتتني بعض الانتقادات لاني تزوجت بعد وفاتها باربعة اشهر ولو كان المنتقد معي عندما ياتي الليل ويراى البنات.... لغير رايه ... (ليس لدي تعليق عن الوضع )......
البنات في بداية الزواج يقولون (عموة) وبعد سنة تقريبا بدات البنت الصغيرة آمنة تناديها يا ماما . لانها لم تحضى بحنان امها في تلك الفترة . كانت صغيرة عندما مرضت ..والأن ينادونها يا أمي .... قامت على تعليمهم الدروس والقرآن والأخلاق . وكانت تسهر عندما تكون احدى البنات مريضات... والحمد لله انجبت لي محمد والأن عمرة سنة ونص ..



وسافرنا في 2009 الى الاسكندرية لمناقشة رسالة الماجستير والحمد لله حصلت على درجة الماجستير في إدارة الجودة .
وسافرنا في عيد الفطر الى تركيا 2012 . وسافرت ام محمد قبل 20 يوم لقضى فريضة الحج ... وبكت عندما ودعت البنات ولم تبكي عندما ودعني . شكلها تحبهم اكثر عني ............... استقرت الحياه من جديد بعد تلك البهدلة التي استمرت سنتان .. وعادة المياه الى مجاريها.. وليعلم كل مسلم ان مع العسر يسرا. وكل ماضاقت سوف يكون الفرج قريب , واعلم كلما زاد ابتلائك . (اذا احب الله قوما ابتلاهم) . فلا تجزع ولا تخف وان الله مع الصابرين .
(ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشر الصابرين)البقرة 155
(إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ)الزمر 10

الى هنا واوشكت شمس الروايه على المغيب . واوشكت الروايه على لم ما تبعثر من الاوراق .
كم تمتعت معكم في سرد هذه الروايه.. ولم اجد اسم للروايه افضل من (تبعثرت الاوراق في لندن) وحاولت أن أسير بها الى شط الامان .. ليس أنا بكاتب ولم أكتب في حياتي روايه ولا قصة ... ولكن انطلقت بهذه الروايه بكل عفوية من غير تركيز في المفردات.. ولا القواعد العربية .. كنت أكتب برمي الحروف في المنتدى دون التدقيق عليها .. كي لا اتاخر عليكم في الحلقات.. وعندما راجعت الرواية وجدت كثير من الغلطات الاملائية ولكن اوعدكم اذا انزلتها في كتاب سوف ادقق عليها ..وكانت تخرج الحروف بكل عفوية من القلب ....
هذه الروايه حمل كبير على قلبي.. وعندما رميتها بكل مافيها من أحداث ، ومن حزن ومن فرح، شعرت بالراحة ....
تعمدت الخرج من لندن كي لا يكون جو الكآبة مسيطراً على الروايه، تجولت بكم في قارة اسيا و اوروبا وافريقيا و امريكا . اعرف باني خرجت كثير عن خط سير الروايه.. ولكن كي اصل بها الى يوم 30 أكتوبر ... اتتني بعض الانتقادات اثناء خروجي عن النص . وانا أعتذر عن كل ما بدر مني وأعتذر عن جميع الأخطاء. واعتذر عن جميع الزلات. التي بدرت مني، لأني ولأول مرة في حياتي أخوض هذه التجربة .
ذكرت في لحظة من اللحظات بان لندن مدينة اشباح .. ولكن اتوقع بان هذا الاحساس في جزء من الثانية . وبان هرمون البروجسترون او الأدرنالين المتخصصات في الحزن ارتفعا . ولكن لندن عكس ذلك ...
تعلمت في لندن مالم اتعلمة في الجامعات . تعلمت اذا جن علي الليل وزادة الظلام عتمة فاخر ساجدا مع دمعة لعل الله ان يفرج همي. تعلم اذا صار الظلام عتمة سوف يكون النور قرب . تعلمت معنى الغربة التي لم اتعلمها 4 سنوات في الاسكندرية . واصبحت لدي مناعة قوية من تلك الحالات
وتوجد حقائق كثيرة في الرواية ومواقف جدا مؤثرة لم ابوح بها... ولكن اذا انزلتها في كتاب سوف ابوح بجميع الحقائق ...
عرضوا علي بعض الأصدقاء أن أعرضها على مدقق لغة عربية . ولو عرضتها لخسرت الروايه الكثير من جمالها.. لأنها من القلب، حاولت ان اخفي الكثير من الحقائق كي لا اجرح (ام محمد). ليس لها ذنب.. ولكن هذه قصت حياتي.. ولست انا الذي اخترتها... قرات ام محمد جميع حلقات الرواية ولم تبكي وعندما وصلت الى حلقة 30 اكتوبر .. بكت قائلاً اول مرة احس انها مش عديلتي .....
ولولا تشجيعكم وتفاعلكم معي لتوقفت خائب الامال... لأنها أول تجربة لي، وكانت ردودكم جداً جميلة، وكنت اسمع ردود بعض الاعضاء الله يشفيلك ام شما.. وهي تحت الثراء مذ اربع سنوات ولم اعلق على الردود.. حتى تظهر الحقيقة .
كتبت هذه الروايه كي تكون عبرة للاجيال القادمة . كتبت هذه الروايه املاً في دعوة صادقة لام شما . واطلب من كل من تذكر قصة ام شما ان يدعو لها بظهر الغيب .
حاولت بنتي الكبرى "شما" ان تقراء الروايه.. فلم تستطع.. فقالت عندما اكبر سوف اقراها . اتمنى بان يبقى هذا الصرح كي يقرئها جيل بعد جيل . ولو سمحت لي الفرصة سوف اطبعها في كتاب . وابوح بجميع الاسرار التي لم اسردها في الروايه . ها انا اولملم ماتبعثر من الاوراق في هذه الروايه. كما اني اعتذر لكل من أسئت له. وكل من انتقدته، وكل من ضايقتة في هذه الروايه.
اشكر كل من قراء هذه الروايه.. اشكر كل من علق على هذه الروايه.. اشكر كل من قال الله يشفي ام شما في هذه الروايه .. اشكر كل من تاثر في هذه الروايه .. اشكر كل من دمعت عينة في هذه الروايه.. اشكر كل من ترحم عليها في هذه الروايه.. اشكر كل من وقف معي في هذه المحنة.. اشكر القائمين على هذا الصرح .. اشكر سمو الشيخ محمد بن زايد .. اشكر الملحقية العسكرية في لندن .. اشكر المكتب الصحي في لندن .. اشكر الهيئة الصحية في ابوظبي ..
رد مع اقتباس
قديم 28-08-2013, 03:46 PM   المشاركة رقم : 32
 
الصورة الرمزية جرحي جديم..!

جرحي جديم..!

๑ . . عضو مؤسس . . ๑

جرحي جديم..! غير متواجد حالياً










جرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثاليجرحي جديم..! نشيط ومثالي

اذا أحسستم بالفراغ تذكروا أمنية الموتى

افتراضي

(تبعثرت الاوراق في لندن)

عاشها وكتبها :سعيد محمد راشد قرواش الرميثي – أبوظبي
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



الساعة الآن 10:38 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11 - Copyright ©2002 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
لا تتحمل برزة الشحوح أي مسئولية حول المواضيع المنشورة لأنها تعبر عن رأي كاتبها