• مرحبا ٬ في حال تعتذر تسجيل الدخول ، يرجى عمل استرجاع كلمه المرور هنا

(( الملك المغدور ))

  • بادئ الموضوع الملك
  • تاريخ البدء
  • الردود: الردود 8
  • المشاهدات: المشاهدات 1K

الملك

๑ . . عضو فعال . . ๑
التسجيل
4 فبراير 2003
رقم العضوية
112
المشاركات
415
مستوى التفاعل
12
العمر
48
الجنس


(( الملك المغدور ))

لا يهم إن سقطت يوما بين براثن انثى ما يهمني كم انثى ستدفع الثمن ؟

==================

أحكي لكم حكايـــة من قصص الزمان
قد كان هناك ملك ذو قوة وبطش وسلطان
عاش للحب لاعناً ولقلبه دوما بالحرمان
إلى أن قدر له أميرة أبدع في خلقها الرحمـن
تختال هويناً على بلاط ملكــه وبإتقان

وحين جاورت عرشه انحنت وقالت بأدب جم:
السلام على سيدي الملك ! أميرة أنا دفعها الفضول
وشي من جهل الأمور

ورغبة في اكتشاف مملكتك المترامية
وحدائقها الزاهية

سأبقى إلى أن تأمرني بالرحيل
أو إن رأيت أن وجودي مستحيل


أجابها الملك / لك هذا أيتها الأميرة .

في صباح كل يوم تخرج الأميرة تتمشى بين الزهور
وتنشر في أرجاء المملكة أروع أنواع البخـور
وتعطر الأرض حين تمشي بأغلى أنواع العطور
وتفترش العشب الأخضر لتغفو على أنغام الطيـور
تصحو من غفوتها لتجد الملك واقفا ينظر أليها بشمـوخ
وثقة وجفاف الشعور ؛ كان كل شيء جميل فيها فسبحان
من خلق الخلق و ابدع التصوير

بادرته قائلا : السلام على سيدي الملك الماسك بزمام الأمور
بادلها التحية وقال لها : ما أقامتك عندنا ؟؟ هل ينقصك شيء ؟
قالت : لا ينقصني سوى الحظي بلقائكم كل ساعة سيدي الملك

أجابها تعلمين : أني ملك أدير شؤون الرعية .. واحكم واقضي
بينهم بالسوية .. واتفقد جيشي تعلمين أن أعدائي يبيتون سوء النية .
ولكني أعدك بأننا الليلة سنتسامر سويا وهذا وعد عليه
.

تركها ... وقد ارتسمت بسمة لم يعرف لها الملك تفسيـــر
قد تكون بسمة فرح أو خبث لا يهم دع الأمر كيفما يصير

في تلك الليلة لبست الأميرة ثوبا أبيض فضفاضا
وأبدعت في تزيين عينيها فتوقدت كأنها سراجا
وتقلدت الجواهر والألماس وكل ما هو وهاجـا

إلتقاها الملك عند مخدعه الذي لا سقف له سوى السماء
ومضى يتأمل في سحرها ! وعينان كصفاء الماء
والليل يحتويهما بسكون والظلام يسترهما بخفاء

قالت له : لماذا أيها الملك تلبس التاج وأنت في مخدعك ؟
انزعه ألان ولا تتمادى في خوفك وجزعـك !
ليس بيننا عدوا ولا يرانا سوى الله خالقي وخالقـك


ومضت تعزف على أوتار قلبه وترا تلو وتر
وتتقاذفه من بحر إلى بحر
وتطعمه من ثمار شجر وشجـر
وتسقيه من ماء نهرا ونهر !!!

إلى همست في أذنه : أحبك أيها الملك الأغــــر
لم يدرك شيء سوى أنه في حالة نشوة وسكـر
وبأنها كموجة تتقاذفها الرياح لتصفع به وجه الصخر
قالت : هل لي أن اقبل جبينك عنوان خضوعي لك وتسليمي بالأمر
لم يرفض لها طلبا وأناخ له جبينه وأحنى لها الظهر

قالت : ليس والتاج على رأسك أنزعه لننتهي من الأمر
نزع تاجه بيديه غافلا عن كل ما هو مستتر
قبلته قبلة بين عينية لم تدع في شموخ الملك من أثر
ولم تكتفي ! فسترسلت على شفاه تسقيه من خمر

في الصباح تيقظ الملك مذعورا من نشوة السكـر
فلم يجد تاجه .. فأدرك أن الأميرة سعت أليه بالغدر
فلعن الحب والقلب وكل امرأة من بنات البشـر
ومضى على طريقة شهريار يسفك الدماء كالبحـر

هناك على أطراف مملكة الملك المغدور
وقفت الأميرة والتاج بيديها
تتذكر ليلة حين أمنها الملك قلبا لديها
فغدرت به حين أدركت ضعفه أمام جمال عينيها
لكنها لم تنسى أنه في يوما سوف يأتي لابسا تاج أخر
وبيديه رماح الانتقام وفي قلبه أميرة أخرى
الوفاء للحب هو كل ما لديها

قشعريرة سرت في جسدها خوفا من الانتقام
فسقط التاج من يديها فأصبح حطام ... حطااام



(( الملــــــــك ))​
 

المحجبة

:: اللؤلؤة المضيئة ::
التسجيل
30 يونيو 2004
رقم العضوية
1929
المشاركات
5,735
مستوى التفاعل
76
الجنس
الإقامة
الإمارات
مشاركة: (( الملك المغدور ))

إبداع ........ و.كلمات جميله ......لا بل أجمل ...........


أبدعت أخي الملك سلمت يمناك .............. ننتظر المزيد



أختكم المحجبه
 

ظبيه

๑ . . عضو ذهبي . . ๑
التسجيل
24 أغسطس 2003
رقم العضوية
547
المشاركات
3,849
مستوى التفاعل
5
العمر
40
الجنس
الإقامة
في الغابه
مشاركة: (( الملك المغدور ))

تسلم يمناك ايها الملك




تحياتي
 

المـهــــــا

๑ . . عضو نشيط . . ๑
التسجيل
6 فبراير 2003
رقم العضوية
120
المشاركات
286
مستوى التفاعل
2
العمر
41
الجنس
الإقامة
الامارات
الموقع الالكتروني
مشاركة: (( الملك المغدور ))

أخي الملك .. رائع تصويرك ... و رائعه كلماتك .. تمنياتي لك بالتوفيق .. و ننتظر منك المزيد

احترامي
المهــــــا
 

فارس بلا جواد

๑ . . عضو ماسي . . ๑
التسجيل
24 مارس 2004
رقم العضوية
1505
المشاركات
1,398
مستوى التفاعل
7
العمر
41
الجنس
مشاركة: (( الملك المغدور ))

ذات يوم جلست تحت شجر قريب من قصرك سيدي بحثا عن ملجأ بعد معركة كلفتني الكثير
وفي ليلة طاردتها العواصف و اشتد فيها الصقيع
من شدة تعبي و وهن جسدي لم اشعر بقرص البرد فغفوت أملا بالراحة
وإذا بجنود يحيطوني و يملؤون الباحة
و يصرخ بي أحدهم قائلا: أيها الفارس لقد دعاك الملك لزيارة قصره و يأمرك بالمجيء
أدهشني ما سمعت أيعقل أن يقبل الملك استضافتي !
شعرت أن ذلك أمرا ولا يجب علي التفكير
قبلت الدعوة دون تردد أو تفكير كيف لي أن أرفض أمرا لملك يخشاه الجميع
ذهبت معهم و تقدموني إلى قصر فتح الحاجب بابه و إذا بي أمام إحدى عجائب الزمان
ياله من قصر جميل يليق به كملك
من شدة دهشتي و إعجابي به نسيت تعبي و بدأت أجول في المكان مستكشفا خباياه
فكل ركن فيه يحمل سرا وكل باب فيه يحكي خبر
ما هذا لازلت رقعة الشطرنج و الكأسين مكانهما
ووشاح الأميرة اناستازيا ماذا يفعل هنا ألم تختفي تلك الأميرة منذ زمن !
وتلك اللوحة يا لدقة رسمها أما زلت تحتفظ بها !
لا ألومك فهي فعلا جميلة و تسحر النظر
يا لدهائك وحيلتك
وما هذه الدماء ؟
تذكرت .... إنها دماء تلك العملية التي زرع بها فيك قلب من حجر
حجر حفظ شرائع القسوة ولذ له لون الدماء
ونهل من سموم الأفاعي و أتقن تلون الحرباء
كيف استطعت التعايش معه ؟ !
غبية هي جعلتك تعيش به فذاقت الحرقة و القهر
غريب أمر قلبك المنزوع لا يزال ينبض مع انقضاء 24 ساعة المحددة له
مضيت وإذا بي أمام غرفة أشبه بمحكمة ولكنها ليست للبشر
أجل لا بد أنه المكان الذي أجريت فيه محاكمتك غير العادلة كما ظن الملأ
فيا ليتني وقفت هنا على منصة الشهود فاقدم دليل براءتها
أو هناك بين المحلفين فأقر بإدانتها
لا ... لا أريد أن أكون القاضي فاحمل وزر ظلمها
لازالوا يهتفون بأعلى صوتهم بأنك ظالم لا زالوا يريدون الثأر لها
أتذكرها....؟ !
إنها الأميرة سرابيل
ذهبت متمتما هذه عادة النساء الثرثرة دون أفعال
ألا تستحق لفعلتها القصل ؟ !
ولكن لما هؤلاء يصفقون بحرارة و يهتفون عاش الملك
حدثت نفسي : لا بد أنه أتى أسرعت نحو أصواتهم خوف أن يحكم على بتهمة التجسس و ينعتني بالفضول
هرولت إليهم إذا بي أجد نفسي على خشبة مسرح
يا إلهي أيعقل ذلك ؟ !
هل هم بهذا الغباء إلى الآن ينتظرون نهاية مسرحيتك
هنيئا لك سيدي لقد استطعن فعلا السيطرة على عقولهم
تساءلت: أعليك سيدي أن تعلمني بعض أسرارها
خرجت و قد تعالت ضحكاتي رثاءا على حالهم
ومضيت في طريقي
لفت انتباهي غرفة في زاوية من زوايا القصر يشع منها نورا أذهلني و أثار فضولي
ماذا عساه يكون ؟
تساءلت وكلي حيرة وقلق
اقتربت من الباب أمسكت قبضته
لكني ترددت كثيرا و خفت أكثر
ولم استطع إخماد نيران فضولي المشتعلة
و رغبتي الشديدة في معرفة ما يخفيه ذلك النور
حسنا ....حسنا علي أن استخدم عقلي هذه المرة و أرحل من هنا قبل أن...
يا إلهي من هناك و كأنها أصوات وقع أقدام الجنود
ماذا أفعل الآن ؟
دون أدراك مني وجت نفسي ادخل الغرفة مختبأ خوف أن يراني أحدهم إلى أن تلاشت الأصوات
الحمدلله لقد ذهبوا
أدركت حيينها أني دخلت الغرفة رأيت أحدهم ممددا على السرير اقتربت منه
وقد ارتعدت أطرافي
مستحيل ما أرى.....أنه الملك
ماذا دهاه لقد دعاني و لم ينهض لاستقبالي
لماذا ينام في هذا الوقت ؟
اقتربت منه حتى في نومه لم يخلع القناع
يالك من ملك ؟!
ساورتني رغبة في نزعه عنه مددت يدي يا لجرأتي و إذا به ينهض صارخا
لقد أرعبني صوته فتسمرك مكاني و لم اعرف ما أعتراني
وإذا بجنوده يملؤون المكان و بنادقهم مصوبة نحوي
لم أدرك موقفي إلا حين استقرت رصاصاتهم في جسدي ووقعت كفريسة بعد أن كنت فارسا
قتلوني........ لم أكن أنوي قتلك سيدي ....... كيف لي أن أفعلها و أنت قدوتي.

فـــ بلا جواد ــارس
 

النشمي

๑ . . موقوف . . ๑
التسجيل
31 أغسطس 2004
رقم العضوية
2122
المشاركات
3,459
مستوى التفاعل
107
العمر
27
الجنس
الإقامة
في البيت
مشاركة: (( الملك المغدور ))

اخي الملك ..... كلماتك تلامس المشاعر ..... وتهز الوجدان ..


بن لادن
 

حورالامارات

๑ . . عضو مؤسس . . ๑
التسجيل
24 مايو 2004
رقم العضوية
1680
المشاركات
12,942
مستوى التفاعل
83
العمر
45
الجنس
الإقامة
راس الخيمة الحبيبة
رد : (( الملك المغدور ))

سأبقى إلى أن تأمرني بالرحيل
أو إن رأيت أن وجودي مستحيل



رسمت لنا ابداعك ...


شكرا لك يا ملك البزرة ..


فانت تستحق لقب الملك ...
 

مواطن

:: عضو شرف ::
التسجيل
4 فبراير 2005
رقم العضوية
3064
المشاركات
5,297
مستوى التفاعل
99
العمر
47
الجنس
الإقامة
اهنييه
رد : (( الملك المغدور ))

أي يهااااااااا

وين أيامك يا الملك

وفارس بلا جواااد


قمة الابداع الصراحة
 

حورالامارات

๑ . . عضو مؤسس . . ๑
التسجيل
24 مايو 2004
رقم العضوية
1680
المشاركات
12,942
مستوى التفاعل
83
العمر
45
الجنس
الإقامة
راس الخيمة الحبيبة
رد : (( الملك المغدور ))

تبقى لنا ذكراهم الطيبة ..

وكتاباتهم التي لا تنتسى ...


تواجدنهم يفرحنااا

والله يوفق الجميع
 
عودة
أعلى