• رؤيتنا : أن تكون برزتنا قلما حرا صادقا مبدعا
    رسالتنا : أن تكون برزتنا مثالا لمصداقية وموضوعية الكلمة وممثلة خير تمثيل للاسم الذي تحمله وتسعى دائما للم شتات القبيله المترامية الأطراف وحسب الامكانيات والسبل المتاحة لدينا مستعينين بما نملك من أقلام قادره على التغيير والابداع

حملته وهنا على وهن . . .

الصامتة

๑ . . عضو محترف . . ๑
إنضم
5 أبريل 2003
المشاركات
646
مستوى التفاعل
0
العمر
39
الإقامة
؟؟؟
وعلى كل إنسان أن يذرف دمعة عند رؤيته هذا المشهد المؤثر، متذكراً والدته

التي حملته وهنا على وهن، حملته شهوراً وهي امرأة ضعيفة، ليست في قوة

هذا الشاب العراقي، حملته وأرضعته وربته واعتنت به ودعت له بالليل والنهار،

فمتى نعيد هذا المعروف ونرد هذا الجميل، إن المعادلة صعبة جداً، والتقصير

كبير في حق الوالدين.

حق على على من رأى هذه الصورة أن يبكي ويبكي ويذرف الدمع لبر هذا

الشاب بأمه، ولحالنا مع أمهاتنا، كم مرة عقننا والدينا، وتخلينا عنهم لإرضاء

صديق أو زوجة أو هوى النفس

إنها الحقيقة المؤلمة لكل عاقل... عفوا أماه عفوا يا أماه رحمك الله حية وميتة،

وعفا عنك وعن والديك

وأترك التعليق لكم ......


تحيـــــــاتي للجميع
 

غاية

๑ . . عضو ماسي . . ๑
إنضم
29 سبتمبر 2003
المشاركات
1,448
مستوى التفاعل
2
العمر
38
الإقامة
بلد الشيم والاكرام
مشاركة: حملته وهنا على وهن . . .

أكيد اخيتي .. انهم ربونا وتعبوا علينا فهذا شيء قليل اذا راح نرده لهم .. بس هم سوووا لنا اشياء كثيرة وما زالووا يفعلون

غاية
 
أعلى